رئيس مجلس الإدارة

أحمد عبد الشافي طلبه
 

رئيس التحرير

مجدي الدقاق

رئيس مجلس الإدارة

أحمد عبد الشافي طلبه
 

رئيس التحرير

مجدي الدقاق
 

إسرائيل تشن حملة اعتقالات وتعزز قواتها في القدس

 

 

ووجّه رئيس الأركان الإسرائيلي، أفيف كوخافي، السبت، بإرسال تعزيزات إضافية لقوات الاحتلال في القدس والاستعداد للتصعيد، وذلك غداة الاعتداءات الإسرائيلية على الفلسطينيين داخل المسجد الأقصى، وفي حي الشيخ جرّاح، وساحة باب العامود.

اعتقلت القوات الإسرائيلية 13 فلسطينياً في باحة الأقصى بالقدس، السبت، وداهمت عدداً من المنازل بالبلدة القديمة، في أعقاب أحداث الأسبوع الأخير، وسط الاستعدادات لإحياء ليلة القدر في المسجد الأقصى، حسبما أفادت وكالة الأنباء الفلسطينية "وفا".

وقالت مصادر لـ"الشرق"، إن وزير الدفاع الإسرائيلي، بيني غانتس، وصل لمقر الوزارة، منتصف نهار السبت في موعد غير اعتيادي، لإجراء تقييم خاص لتطورات الأوضاع في القدس، مع رئيس الأركان الإسرائيلي، وكبار أعضاء مؤسسة الدفاع.

وأوضحت المصادر أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، عقد اجتماعاً لتقييم التصعيد في القدس، دون الإعلان عن أي مستجدات حتى الآن.

وقال المتحدث الرسمي باسم الجيش الإسرائيلي للإعلام العربي، أفيخاي أدرعي، في تغريدة على تويتر: "ترأس الجنرال أفيف كوخافي، رئيس الأركان، اجتماعاً لتقييم الوضع بمشاركة كبار قادة الجيش ومندوبين عن الشرطة والشاباك".

وتابع: "أوعز رئيس الأركان بتعزيزات إضافية للقوات والوسائل، بالإضافة إلى الاستعداد للتصعيد وسلسلة خطوات أخرى" (لم يعلن عنها).

ونقلت "وفا" عن شهود قولهم إن "قوات الاحتلال داهمت عدداً من المنازل في البلدة القديمة، وفي أحياء الصوانة والعيسوية وراس العامود وسلوان".

وكانت الوكالة ذكرت، الجمعة، أن قوات إسرائيلية اقتحمت باحات المسجد الأقصى وأطلقت الرصاص المعدني المغلف بالمطاط، وقنابل الصوت، إضافة إلى الغاز المسيل للدموع تجاه المصلّين، ما تسبب في وقوع 205 جرحى وسط الفلسطينيين.

اجتماع عاجل  


وأعلنت فلسطين، السبت، تقديم طلب عقد اجتماع عاجل لمجلس جامعة الدول العربية على مستوى المندوبين الدائمين في دورة غير عادية، لبحث مواجهة جرائم واعتداءات الاحتلال الإسرائيلي في مدينة القدس.

ونقلت وكالة الأنباء الفلسطينية "وفا"، عن سفير فلسطين لدى القاهرة، مندوبها الدائم لدى الجامعة العربية السفير دياب اللوح، أن الاجتماع العاجل سيبحث الاعتداءات الإسرائيلية على المصلين في باحات المسجد الأقصى في شهر رمضان، إضافة إلى مخططات الاستيلاء على منازل المواطنين المقدسيين، خاصة في حي الشيخ جراح، في محاولة لتفريغ المدينة المقدسة من سكانها وتهجير أهلها، وتغيير الوضع القانوني والتاريخي القائم.

وقال اللوح: "لا بد أن ينتج عن الاجتماع قرارات وإجراءات عملية ترتقي إلى مستوى هذا الحدث الكارثي غير المسبوق، وذلك لتوصيل رسالة عربية موحدة من جامعة الدول العربية تؤكد ضرورة توفير الحماية الدولية اللازمة للشعب الفلسطيني ضد مثل هذه الممارسات الممنهجة والانتهاكات المتواصلة والخطوات التصعيدية الخطيرة".

وأكد أن الهجمة التي يتعرض لها المسجد الأقصى تتطلب تحركاً سريعاً لاتخاذ إجراءات لمنع استمرار هذه الانتهاكات ولجم عصابات المستوطنين ووقف ممارساتهم الإجرامية ضد أبناء الشعب الفلسطيني.

"استفزاز المصلّين"


وأِشارت الوكالة إلى أن مواجهات اندلعت قرب "باب السلسلة" داخل الأقصى، عقب انتهاء صلاة المغرب والإفطار، بعدما تعمدت القوات الإسرائيلية استفزاز المصلّين، بإغلاق بابي العامود والسلسلة وطريق الواد في القدس القديمة، ومنع الأهالي من الدخول إلى المسجد لإقامة صلاة العشاء والتراويح.

وكشف شهود أن قوة إسرائيلية موجودة قرب باب الأسباط منعت دخول سيارات الإسعاف إلى باحة المسجد، وأعاقت وصول الطواقم الطبية لإخراج المصابين، وفقاً لوكالة "وفا".

وسُمع دوي عشرات الطلقات في باحة المسجد الأقصى، حيث تجمع حشد من المصلّين في آخر يوم جمعة من شهر رمضان، فيما أكدت مراسلة وكالة "فرانس برس" أن "دخاناً تصاعد من المكان في البلدة القديمة بالقدس".

ونشر مراسل هيئة البث الإسرائيلي "كان" مقاطع مصورة تظهر إطلاق قنبلة صوتية داخل المسجد خلال تواجد المصلّين.

 وأفادت "وفا" بأن الرئيس الفلسطيني محمود عباس طلب عقد جلسة طارئة لمجلس الأمن الدولي لبحث الممارسات الإسرائيلية في القدس، وتنفيذ قراراته المتعلقة بالقضية الفلسطينية. 

وقال عباس في كلمة وجهها لأهل القدس، عبر "تلفزيون فلسطين"، إنه يُحمّل الحكومة الإسرائيلية المسؤولية الكاملة عما يجري في القدس. 

من جانبها، قالت القوات الإسرائيلية التي تحرس مداخل باحة المسجد: "ألقى مئات من مثيري الشغب حجارة وزجاجات وأشياء أخرى في اتجاه عناصر الشرطة الذين ردوا عليهم"، مشيرة إلى وقوع "اشتباكات عنيفة".

إسرائيل تدمر برج "الجلاء" في غزة

●جريدة ((حصري))..جريدة إخبارية ورقية و إلكترونية مستقلة شاملة متجدده على مدار الساعة ، و تصدر عن شركة (مصر برس) للخدمات الصحفية والإعلانية والإعلام الرقمي.

النشرة البريدية

اشترك معنا .... ليصلك كل جديد

انا لست روبوت الكتروني