وتعد هذه المرة الثالثة التي يبلغ فيها تشلسي المباراة النهائية لدوري الأبطال بعد أن خسر أمام مواطنه مانشستر يونايتد بركلات الترجيح عام 2008، قبل أن يفوز باللقب على حساب بايرن ميونيخ الألماني بركلات الترجيح أيضا في عام 2012.